المرزوقي: النهضة لا علاقة لها بملف التسفير وهؤلاء هم المتورّطون الحقيقيون

نفى الرئيس الأسبق المنصف المرزوقي، في تصريح لقناة الجزيرة، علاقة حركة النهضة بملف التسفير، معتبرا أن متابعة علي العريض وأنصار راشد الغنوشي يراد منه تصفية الحسابات والمعارضة، وورد على لسانه:” إذا كان هناك شخص يعرف ملف التسفير جيدا فهو أنا لسبب بسيط هو أنني كنت على رأس الدولة سنتي 2012 و2013.
وأضاف المرزوقي أن ” قيس سعيد صفى كل الطيف السياسي الذي وقف ضد الاستفتاء وهو الآن بصدد تصفية الحسابات مع النهضة لإرهابها وتفكيك المنظومة”.
وبين المرزوقي أن كل القيادات الأمنية والعسكرية كانت مقرة بأن النهضة ليست لها علاقة في عمليات التسفير التي تأتي إما بمبادرات فردية أو من الناس الذين صنفتهم حكومة العريض كجماعات إرهابية وهم هؤلاء المتشددون.
وذكر الرئيس الأسبق بأنه طرح على رئيس تركيا آن ذاك عبد الله غول مساعدته على إيجاد حل في هذا الخصوص لكنه قال هذه مسؤوليتكم، فما كان أمام مجلس الامن القومي إلا اتخاذ قرار سياسي بمنع السفر إلى تركيا عن كل مشتبه به، مشيرا إلى أن هذا الأمر غير قانوني لكن ليس هناك خيار آخر.
وقال المرزوقي إن الشيء المضحك هو أن من يسفر حقيقة هم القوميون أنصار هذا النظام، مشيرا إلى أن هناك امرأة تفاخرت بأنها أرسلت كتيبة كاملة للنضال مع بشار الأسد ضد الشعب السوري.

You cannot copy content of this page