النائب السابق بدر الدين القمودي أمام القضاء بسبب سؤال عن التلاعب بالزيت المدعم

 
أكد القيادي بحركة الشعب والنائب بمجلس النواب المنحل بدر الدين القمودي أنه سيمثل مجددا أمام المحكمة يوم الجمعة 20 ماي المقبل على خلفية سؤال كتابي كان قد توجه به لوزيرة التجارة .
وقال القمودي في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك تتم ملاحقتي قضائيا ولن يثنيني ذلك على مواصلة تعريتهم وفضحهم مهما كلفني ذلك من ثمن.
وأضاف معركتنا معهم متواصلة وواجب مكافحة الفساد مهمة مواطنية متواصلة في الزمن طالما ثمة لصوص ينهبون ثرواتنا ويجوعون شعبنا وينكلون به بشتى الطرق..
ومخطىء من يعتقد ان تجميد النواب الوطنيين والشرفاء او سحب الحصانة عنهم سينزع عنهم صفة المواطنة التي تستوجب الدفاع عن الوطن والتصدي لاعدائه ..فانا مواطن قبل ان اكون نائبا وبعده وقبل الحصانة وبعدها والدفاع عن الوطن واجب بالحصانة وبدونها.
وقال متوجها لمن وصفهم باللصوص هذه معركتنا والميدان امامنا ولن نخشى المثول امام المحاكم وسيكون مثولي امام القضاء فرصة اخرى لفضح لصوص المال العام وناهبي ثروات شعبنا المفقر والمتلاعبين بمقدراته..محاربة الفساد والفاسدين شرف لكل وطني مهما كلفه ذلك من ثمن.
وفي ما يلي نص السؤال الذي سيقف بموجبه القمودي أمام المحكمة.

You cannot copy content of this page